الأربعاء 01/07/1438 - الموافق 29/03/2017 آخر تحديث الساعة 08:26 ص مكة المكرمة 06:26 ص جرينتش  
أخبار

روسيا تشرف على تهجير سكان الوعر إلى حدود تركيا

1438/06/20 الموافق 19/03/2017 - الساعة 09:36 ص
|


بعد أن كانت روسيا طرفًا في الاتفاق الذي تم بموجبه التصديق على إخراج 12 ألف مواطن من حي الوعر بحمص، بينهم كثير من مقاتلي المعارضة، تشرف روسيا الآن على إخراج الدفعات الأولى من هؤلاء المهجرين، حتى لا يتعرضون لأذى من قوات النظام السوري.

وخرجت أمس الدفعة الأولى من مهجّري حي الوعر في حمص بإشراف الشرطة العسكرية الروسية باتجاه مدينة جرابلس الخاضعة لسيطرة فصائل معارضة تدعمها أنقرة على الحدود السورية - التركية، في إطار اتفاق سيشمل أكبر عملية تهجير من حي واحد بعد استكمال تنفيذه.

وأفاد "المرصد السوري لحقوق الإنسان" أمس باستكمال "عملية خروج أول قافلة من المهجَّرين من قاطني حي الوعر المحاصر وعناصر المعارضة، ما شمل ألفي شخص بينهم 400 عنصر في المعارضة المسلحة، إلى آخر حواجز القوات النظامية (في حمص) تمهيداً لنقلهم إلى جرابلس".

وذكر "المرصد" و"مركز حمص الإعلامي" المعارض أنه بمقتضى اتفاق الوعر سيغادر بين عشرة آلاف و15 ألفاً على دفعات خلال الأسابيع المقبلة، وأن العملية ستكون بعد استكمالها أكبر عملية إجلاء منذ اندلاع الحرب من حي واحد في سورية، علماً أن حي الوعر يقطنه نحو 40 ألف مدني وأكثر من 2500 عنصر مسلح. ويأتي الاتفاق بعد آخر لم ينفذ بالكامل بين الحكومة وجماعات معارضة في الوعر الذي تعرض لضربات جوية في الأسابيع الأخيرة. وبموجب الاتفاق سيتم نشر كتيبة عسكرية روسية من 60 إلى 100 شخص بينهم ضباط روس في حي الوعر بعد استكمال خروج المسلحين، وتتلخص مهماتها في مراقبة تنفيذ مراحل الاتفاق بدقة وضمان التزام الأطراف بها ومعالجة الخروقات والإشراف على عودة الأهالي والمهجرين إلى حي الوعر، وكذلك عودة المهجرين الموجودين حالياً في الحي إلى منازلهم في أحياء حمص الأخرى.

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام