الجمعة 07/04/1440 - الموافق 14/12/2018 آخر تحديث الساعة 01:31 م مكة المكرمة 11:31 ص جرينتش  
تقارير
صفقة التهدئة خلال أسبوعين

تطورات متسارعة في ملف التهدئة بين غزة والاحتلال

1439/11/26 الموافق 08/08/2018 - الساعة 09:24 ص
|


شهد ملف التهدئة خلال الساعات الماضية تطورات هامة،  أعلنت خلالها حركة حماس عن ارسال وفدها للقاهرة للرد على صفقة الأمم المتحدة والقاهرة للتوصل لتهدئة طويلة الأمد مع كيان الاحتلال، في مقابل رفع الحصار ووقف العدوان، وابرام صفقة تبادل الأسرى،  قد تبدأ عملية التطبيق لهذا الاتفاق نهاية أغسطس ,وأن عملية الاختبار للاتفاق ستبدأ حتى نهاية هذا الشهر   .

اتفاق التهدئة وبنوده ورد الفصائل عليه

فمن المتوقع أن يتمخض عن الاتفاق المحتمل بين الطرفين نهاية أغسطس، فتح دائم لمعبر رفح الواصل بين قطاع غزة المحاصر ومصر، وتخفيف دولة الاحتلال لحصارها الذي تفرضه على معبر كرم أبو سالم المخصص لاستيراد وتصدير البضائع التجارية من وإلى غزة ، وتأسيس ميناء ومطار في سيناء يستطيع سكان غزة استخدامهما.

كما سينص الاتفاق المتوقع على التزام الجانبين بوقف إطلاق النار لمدة 5 أعوام، وإطلاق الحركة سراح 4 جنود صهاينة  أسرى لديها.

حكومة الاحتلال في حالة اجتماعات مستمرة

على صعيد متصل وفي ظل التطورات المتسارعة في ملف التهدئة تعقد الحكومة الصهيونية غداً الخميس  اجتماعاً استثنائياً لبحث ملف التهدئة وهو الاجتماع الثاني في أقل من أسبوع تعقده حكومة الاحتلال لبلورة موقف نهائي من اتفاق التهدئة الذي وضعت حكومة الاحتلال شرطاً جديداً للتوصل إليها، وهي معلومات عن مصير جنودها المفقودين في غزة وردت حماس على ذلك بالقول،  أنها لن تكشف أي معلومة عن الجنود الأربعة المحتجزين لها قبل أن تطلق دولة الاحتلال سراح 65 محررًا في صفقة شاليط قامت بإعادة اعتقالهم   فيما تريد دولة الاحتلال من اتفاق التهدئة الوقف الشامل لمسيرات العودة، على طول السياج الفاصل شرق قطاع غزة ، ووقف البالونات الحارقة ، في مقابل خطوة أولي تتعلق برفع الحصار كاختبار للاتفاق الذي سيبلور حول التهدئة نهاية شهر أغسطس .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام