الاثنين 30/05/1438 - الموافق 27/02/2017 آخر تحديث الساعة 05:13 ص مكة المكرمة 03:13 ص جرينتش  
أخبار

قاسم سليماني يخرق القرار الأممي ويزور موسكو

1438/05/19 الموافق 16/02/2017 - الساعة 09:12 ص
|


كما هي عادة الإرهابيين، فإنهم لايقيمون وزنًا للقانون الدولي ولا للقرارات الدولية، ويبدو أن التنسيق الروسي الإيراني في سوريا أكبر مما هو متصور، إذ توفر روسيا دعمًا هائلاُ للعناصر الإيرانية والمليشيات المتطرفة للعبث في سوريا، فقد أفادت قناة "فوكس نيوز" نقلا عن مصادر أمنية أميركية، أن قائد فيلق القدس الإيراني، الجنرال قاسم سليماني، يزور موسكو في خرق وتجاهل للقرار الأممي الذي يحظره من السفر لتصنيفه على لائحة الإرهاب.

وبحسب القناة، فقد سافر سليماني إلى موسكو الثلاثاء، بطائرة "ماهان" الإيرانية في زيارة تستغرق عدة أيام، يلتقي خلالها مسؤولين روسا.

ووفقا لهذا التقرير، سيبلغ سليماني في هذه الزيارة انزعاج طهران من التقارب الروسي مع السعودية وسائر الدول العربية، وعقد صفقات تسليحية وتجارية معها".

وهذه المرة الرابعة التي تكشف فيها وكالات الأنباء عن زيارة سليماني إلى موسكو خلال العامين الأخيرين، كانت آخرها في ديسمبر 2015 حيث التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين وكبار المسؤولين، وبحثوا أحدث التطورات في سوريا والعراق واليمن ولبنان، بحسب وكالات إيرانية.

وصنفت الأمم المتحدة قاسم سليماني ومسؤولين آخرين في قرار مجلس الأمن رقم 1747 عام 2007 في قائمة العقوبات الدولية وحظرتهم من السفر، لصلتهم ببرنامج إيران الصاروخي وتطوير صواريخ قادرة على حمل رؤوس نووية.

وفي 24 يونيو 2011 وضع الاتحاد الأوروبي أسماء كل من قائد فيلق القدس قاسم سليماني، والقائد العام للحرس الثوري الإيراني محمد علي جعفري، وحسين طائب مدير مخابرات الحرس الثوري في قائمة العقوبات لتوفيرهم أدوات لجيش النظام السوري لغرض قمع الثورة السورية.

كما أدرجت الولايات المتحدة اسم سليماني في أغسطس/أب 2012 بقائمة الأشخاص المفروض عليهم الحصار بسبب تزويد النظام السوري بالأسلحة من إيران، وكذلك التدخل العسكري ميدانيا ولوجستيا وماديا.

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام