الأربعاء 01/07/1438 - الموافق 29/03/2017 آخر تحديث الساعة 08:23 ص مكة المكرمة 06:23 ص جرينتش  
مشاهير

ليبيا والأمة تنعي البرعصي.. آخر رفاق عمر المختار

1438/06/06 الموافق 05/03/2017 - الساعة 01:47 م
|


جاء الاستعمار أوائل القرن الماضي طامعا في استنزاف واستعمار ثروات وأراضي الشرق والأمة العربية، ظنا منه أنه ستكون نزهة خالية من الأخطار، إلا أن المقاومة العربية والإسلامية في ذلك الوقت حولت جميع الأراضي العربية إلى أرض ملتهبة ومحرقة كبرى للاستعمار وقتلت منهم الآلاف، حتى عادوا خاسرين خائبين يجرون أذيال الهزيمة والخيبة والندم والذل والعار.

ولمع في صفوف المقاومة العربية والإسلامية في ذلك الوقت أعلام من العلماء والمفكرين والمجاهدين، وحدوا الكلمة والصف حتى كانوا قادة للمقاومين من بعدهم.

من هؤلاء عمر المختار زعيم المقاومة في ليبيا، الذي ضرب أروع الأمثلة في الكفاح والجهاد في سبيل الله والدفاع عن الأرض والعرض، حتى أذاق المستعمر الإيطالي القتل والرعب، وباتوا يفرون أمام المقاومة الليبية كالفئران.

كان عمر المختار ورفاقه رجال وقفوا أمام المستعمر وصمدوا دفاعا عن أرضهم وعن أمتهم وعن هويتهم، حتى قضوا نحبهم واحدا تلو الآخر، وكان آخرهم الشيخ عبد الرازق جلغاف البرعصي آخر رفاق عمر المختار رحمهم الله جميعا.

 

الأمة تنعي البرعصي

نعت ليبيا والعالم العربي والإسلامي، الأسبوع الماضي، الشيخ المجاهد عبد الرازق جلغاف البرعصي، آخر رفاق عمر المختار زعيم المقاومة الليبية ضد الاستعمار الإيطالي، الذي وافته المنية بمدينة البيضاء في شرق البلاد عن عمر ناهز 110 أعوام.

وشارك "البرعصي" في المقاومة ضد الاستعمار الإيطالي في العقد الثالث من القرن الماضي، وهو ينتمي لأسرة ترتبط بعلاقات تاريخية وثيقة مع الأسرة السنوسية التي تحدر منها الملك الليبي الراحل إدريس السنوسي.

 

الاستعمار الإيطالي

واحتلّ الإيطاليون ليبيا عام 1911، وأعدموا قائد المجاهدين الليبيين عمر المختار في 16 سبتمبر عام 1931 بعد اعتقاله، قبل أن يتمكّن الليبيون من الحصول على الاستقلال عام 1951.

وبوفاة "البرعصي" يكون الليبيون قد ودّعوا آخر نجوم المقاومة الليبية ضد الاستعمار الإيطالي، وفق ما نقلته "الشرق الأوسط" اللندنية.

 

مولد البرعصي

وُلد "البرعصي" عام 1907 في مدينة البيضاء بالمنطقة الشرقية، وبدأ في مقاومة الاحتلال الإيطالي منذ أن كان في ريعان شبابه إلى جانب "المختار" قبل إعدامه عام 1931. وحظيت قبيلته "البراعصة"، التي اشتهرت بمقاومة الإيطاليين، باهتمام كبير من طرف المؤرخين، باعتبار أن "البراعصة" لم يستسلموا مطلقاً للمحتل الإيطالي.

 

جهاده ضد الاستعمار

وخلال الغزو الإيطالي، وظهور حركة المقاومة القوية التي قادها عمر المختار، شاركت فيها قبيلة البراعصة بقوة، وبينهم جلغاف البرعصي، وتمكنت من تكبيد المحتل خسائر فادحة، خصوصاً في معارك مثل "أم الشافتير" التي وقعت عام 1927م.

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

مقالات أخري للكاتب
التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام