الخميس 05/03/1439 - الموافق 23/11/2017 آخر تحديث الساعة 04:07 م مكة المكرمة 02:07 م جرينتش  
تقارير

الاحتلال يصعد الاعتقالات بحق نواب المجلس التشريعي الفلسطيني

1438/06/13 الموافق 12/03/2017 - الساعة 02:45 م
|


منذ انتخاب نواب حركة المقاومة الفلسطينية حماس في المجلس التشريعي الفلسطيني  قبل نحو عشر سنوات ، تواصل قوات الاحتلال الصهيونية ملاحقتهم بالاعتقال تارة ، وبالحبس والعزل ، والإقامة الجبرية تارة أخرى ، بهدف شل عمل المجلس التشريعي .

وقال سياسيون فلسطينيون إن حرب الاعتقالات التي طالت معظم نواب المجلس التشريعي من مختلف الفصائل الفلسطينية تهدف لشل الحياة السياسة الفلسطينية ، وتعطيل المجلس التشريعي داعين البرلمانات الدولية لحماية النواب الفلسطينيين المختطفين .

ضربة للقوانين والأعراف الدولية

في سياق متصل أكد نواب كتلة التغيير والإصلاح رفضهم للسياسة الصهيونية بإعادة اختطاف عدد من النواب في الضفة الغربية من قبل الاحتلال الصهيوني والزج بهم في السجون  .

 وأكد النائب الأول لرئيس المجلس التشريعي أحمد بحر أن اختطاف الاحتلال للنائب سميرة الحلايقة  واقتحام منزلها ، يؤكد بأن الاحتلال لا يراعي قانون ، ولا ذمة ولا يفهم إلا لغة القوة ، وضرب بعرض الحائط كل الأعراف والقوانين الدولية التي تنص على احترام حصانة نواب البرلمان.

وأوضح د.بحر خلال مؤتمر صحفي نظمته كتلة التغيير والإصلاح في مقر المجلس التشريعي بغزة ،أن سياسية الاحتلال في اختطاف النواب هو تغيب القيادات التي تمثل الشعب الفلسطيني لضرب المؤسسات السياسية ، موضحا بأن الاحتلال لا يزال يختطف عشرة نواب وفي مقدمتهم النائب أحمد سعدات ومروان البرغوثي.

وأكد د. بحر أن المقاومة الفلسطينية ستجبر الاحتلال على تحرير جميع الأسرى في السجون رغماً عن أنفه، مطالباً كافة فصائل المقاومة بالعمل والاجتهاد من أجل تحرير الأسرى.

العالم منافق

بدوره أكد د. محمود الزهار رئيس كتلة التغيير والإصلاح البرلمانية أن اختطاف الاحتلال للنواب في المجلس التشريعي وآخرهم النائب سميرة الحلايقة ، هو انتهاك للحقوق البرلمانية وحقوق الإنسان .

ودعا الزهار جميع الكتل البرلمانية للوقوف يد واحدة للرد على هذه الانتهاكات مشيراً بأن العالم يتعامل بنفاق مع القضية الفلسطينية.

وقال الزهار :" لا نعول على هذا العالم المنافق الذي يصمت على جرائم الاحتلال العالم يتعامل بنفاق مع القضية الفلسطينية ".

ويشار أن الاحتلال اعتقل معظم نواب المجلس التشريعي  عن حركة حماس ، وأفرج عن عدد منهم بعد قضاء فترة محكوميتهم فيما لازال عدة نواب من حماس وعدة فصائل فلسطينية داخل سجون الاحتلال .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام