الأربعاء 01/07/1438 - الموافق 29/03/2017 آخر تحديث الساعة 08:25 ص مكة المكرمة 06:25 ص جرينتش  
حوارات
في حوار مع "شبكة رسالة الإسلام "

خاطر : الاحتلال عزل القدس عن محيطها بالأحزمة الاستيطانية

1438/06/14 الموافق 13/03/2017 - الساعة 12:27 م
|


كشف مدير مركز القدس الدولي الدكتور حسن خاطر  عن عزل الاحتلال الصهيوني لمدينة القدس المحتلة عن مدن وقرى الضفة الغربية من خلال أحزمة استيطانية ضخمة شرع الاحتلال بتنفيذها منذ عدة سنوات بهدف الوصول لمخطط القدس الكبرى ، والذي يهدف لتهويد المدينة العربية الفلسطينية وتفريغها في الوقت ذاته من سكانها العرب.

"شبكة رسالة الإسلام " تحاور مدير مركز القدس الدولي حول الأوضاع في المدينة المقدسة في ظل عمليات التهويد والاستيطان المتواصلة ، إلى نص الحوار:-

** الاحتلال يواصل بناء المئات من الوحدات الاستيطانية في القدس ومحيطها لو تحدثنا عن تلك المشاريع .

الاحتلال الصهيوني بدأ بتوسيع مستوطنة جيلو جنوب مدينة القدس من خلال الشروع في بناء المئات من الوحدات الاستيطانية في تلك المنطقة الحساسة ، لأنها منطقة مفصلية بين جنوب القدس والضفة الغربية ، ولذلك تكثف سلطات الاحتلال في تلك المناطق من عملياتها الاستيطانية منذ سنوات طويلة ، والاحتلال بدء خلال الأيام القليلة الماضية بالشروع في بناء 1200 وحدة استيطانية على مرحلتين الأولي بناء 900 وحدة استيطانية ، والمرحلة الثانية بناء 300 وحدة استيطانية ، والاحتلال يستغل الأجواء الدولية من خلال  وصول دونالد ترامب لرئاسة الولايات المتحدة والذي أعطى الضوء الأخضر لحكومة الاحتلال، لبناء المزيد من الوحدات الاستيطانية ، والبناء الاستيطاني دون أي ضوابط ، والاحتلال يستغل ذلك لبناء أحزمة استيطانية في محيط القدس ، لفصل المدينة المقدسة عن جنوب الضفة الغربية ، وهذا تلقائياً  سيعزل القدس عن محيطها الفلسطيني .

** ما هدف الاحتلال من تكثيف الاستيطان في  محيط القدس والضفة الغربية ؟

الهدف واضح تماماً وهي عملية متسارعة تهدف لقتل أي تواصل جغرافي بين المدينة المقدسة والمدن الفلسطينية ، في المقابل توسيع الكتل الاستيطانية التي تحيط بالمدينة المقدسة ، ومخططات الاحتلال هي بمثابة تهويد كل ما هو فلسطيني ، واستغل للأسف الاحتلال الظروف الإقليمية والدولية للإسراع في تهويد القدس وفرض الحقائق على الأرض  .

** كم عدد الوحدات الاستيطانية التي صادقت عليها حكومة الاحتلال وشرعت في تنفيذها في القدس ومحيطها ؟

الحديث يدور عن مئات الوحدات الاستيطانية في مستوطنة جيلو،  ورمات  شلومو ، وهي مشاريع ضخمة شرع الاحتلال في البدء بتنفيذها منذ عام 2009 ضمن مخططات استيطانية ضخمة تضم آلاف الوحدات الاستيطانية ، وتسير تلك المشاريع وفق مخططات تنفذ بشكل مستمر من قبل دولة الاحتلال ، لفصل القدس عن الضفة الغربية .

** ماذا يقصد سياسياً وجغرافياً عزل القدس عن الضفة الغربية ، ولماذا يسابق الاحتلال الزمن لتنفيذ ذلك ؟

القدس تعد هي قلب الضفة الغربية ، وعاصمة للدولة الفلسطينية عموماً ، والاحتلال يهدف  من خلال تلك المشاريع ،  لنهب أراضي القدس ، وعزلها تماماً من خلال الأحزمة الاستيطانية التي باتت تحيط بالمدينة المقدسة من كل الاتجاهات ، بهدف استكمال تهويدها دون  تأثير ديموغرافي وجغرافي فلسطيني ، ويسيطر على القدس من خلال تلك الأحزمة الاستيطانية ، والاحتلال أقام العديد من الأحزمة الاستيطانية وقد نجح للأسف في ذلك،  في ظل الصمت العربي والدولي عن تلك المشاريع الاستيطانية .

** هل  فصلت حكومة الاحتلال مدنية القدس عن بعض المدن حالياً في الضفة  الغربية ؟

هذا صحيح ،الاحتلال نجح في فصل القدس عن مدينة بيت لحم بالاستيطان ، ومدينة رام الله  في الشمال ، وكذلك عزلت القدس عن مدينة أريحا في الشرق من خلال تلك الأحزمة الاستيطانية التي تحيط بالمدينة القدس كما يحيط السوار بالمعصم ، وهذا ما يريده الاحتلال وفق رؤية أعدت مسبقاً ، تمد لأعوام 2020 ، 2030 ، ومشروع " أي 1 " والذي يهدف للوصول لمشروع القدس الكبرى بمفهومها التهويدي ، والذي يهدف لإسكان أكبر عدد من المستوطنين  وعدد فلسطينيين أقل من خلال تشريد الفلسطينيين .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

مقالات أخري للكاتب
التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام