السبت 07/03/1439 - الموافق 25/11/2017 آخر تحديث الساعة 08:26 ص مكة المكرمة 06:26 ص جرينتش  
أخبار

مائة قتيل بتفجير الراشدين والمعارضة السورية تتهم النظام

1438/07/19 الموافق 16/04/2017 - الساعة 08:59 ص
|


أصابت الدهشة والاستياء المواطنين السوريين في مختلف أنحاء سوريا، جراء الانفجار الذي استهدف مكان تجمع الحافلات التي تنقل الأهالي والمعارضة ضمن اتفاق المدن الأربع، وراح ضحيته مائة قتيل و55 جريحًا. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الحادث حتى الآن.

ويستمر دخول الحافلات من الجانبين، حيث بلغ عدد الحافلات التي دخلت من منطقة الراموسة إلى منطقة الراشدين 42 حافلة بينما دخلت الحافلات من منطقة الراشدين إلى حلب 50 حافلة وقد توجهت إلى منطقة جبرين شرق حلب.

وكان مصدر رفيع المستوى في المعارضة السورية اتهم النظام السوري بأنه دبر عملية التفجير التي استهدفت حافلات تقل أهالي كفريا والفوعة في منطقة الراشدين غرب حلب.

وقال المصدر الذي طلب عدم ذكر اسمه لوكالة الأنباء الألمانية إن "النظام السوري هو من افتعل هذا التفجير وأن عدد القتلى من التفجير هم من الجيش الحر والذين بلغ عددهم 40 شهيدًا وعشرات الجرحى وإضافة إلى عشرات الجرحى، وان 25 قتيلًا من أهالي كفريا والفوعة أغلبهم من الأطفال كانوا متجمعين حول سيارة تحمل مواد غذائية وان عدد الجرحى تجاوز 150 تم نقلهم إلى المراكز الطبية والمشافي الميدانية في المناطق التي تحت سيطرة المعارضة”.

وأضاف المصدر ان السيارة المفخخة التي وصلت مكان الحافلات قدمت من مناطق قوات النظام وتحمل مواد غذائية وان عدد من عناصر حزب الله اللبناني هربوا من مكان تجمع الحافلات واستغلوا الفوضى التي حصلت بعد التفجير ودخلوا إلى مناطق سيطرة النظام.

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام