الأحد 14/05/1440 - الموافق 20/01/2019 آخر تحديث الساعة 12:53 م مكة المكرمة 10:53 ص جرينتش  
إصدارات
كشف أسرار في البيت الأبيض

كتاب " نار وغضب " يثير جدلاً واسعاً في واشنطن

1439/04/20 الموافق 07/01/2018 - الساعة 10:37 ص
|


أكد  مايكل وولف مؤلف كتاب "نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض" إن ما كشفه  كتابه سيضع "حداً" ربما لبقاء الرئيس الأميركي دونالد ترامب في منصبه.

وقال وولف إن :كتابه الذي ينتقد العام الأول من دخول ترامب إلى البيت الأبيض خلص إلى أن ترامب ليس كفؤاً لتولي الرئاسة، مشيراً إلى أن هذه النتيجة أصبحت رأياً واسع الانتشار".

ولفت وولف إلى أن كتابه يوضح للجميع أن ترامب "لا يستطيع أداء مهمته، وهذا هو إطار الاعتقاد والإدراك الذي سيؤدي في نهاية المطاف إلى انتهاء هذه الرئاسة".

وتابع "أعتقد أن أحد المؤثرات المثيرة للكتاب حتى الآن مؤثر واضح جداً يتمثّل في حكاية الإمبراطور العاري" وهي حكاية تراثية تشير إلى أن الحقيقة واضحة للجميع حتى وإن أخفوا علمهم بها.. إذ لا يرتدي الإمبراطور شيئا لكن الكل يتكتم الأمر خوفاً من أن يظن الآخرون أنهم حمقى أغبياء.

ومضى قائلا "فجأة يقول الجميع يا إلهي، هذا صحيح، هو لا يرتدي شيئا‘. تلك هي الخلفية وراء هذا الاعتقاد والإدراك الذي سيضع في النهاية حدّاً... لهذه الرئاسة".

وكان محامي الرئيس الأميركي تشارلز هاردر قد قال إنه سيحاول منع نشر الكتاب الذي يصوّر الأوضاع في البيت الأبيض على أنها مرتبكة، ويصوّر الرئيس على أنه أخرق.

وكان هاردر قد هدد باتخاذ إجراء قانوني بحق المستشار البارز السابق ستيف بانون بسبب تعليقات تنطوي على "تشهير" في الكتاب الجديد.

وسرعان ما تصدّر كتاب (نار وغضب: داخل بيت ترامب الأبيض) قائمة الكتب الأكثر مبيعاً خلال اليومين الماضيين .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

مقالات أخري للكاتب
التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام