الجمعة 10/02/1440 - الموافق 19/10/2018 آخر تحديث الساعة 10:35 م مكة المكرمة 08:35 م جرينتش  
أخبار

ماتيس يحذر النظام السوري من تأخير وصول المفتشين إلى دوما

1439/08/03 الموافق 19/04/2018 - الساعة 08:20 ص
|


حمل وزير الدفاع الأميركي جيمس ماتيس النظام السوري مسؤولية تأخر وصول المفتشين إلى دوما، وقال إن لدى دمشق تاريخًا في محاولة "إخفاء الأدلة قبل دخول فريق التحقيق". 

وجاء موقف ماتيس بعد دعوة منظمة حظر انتشار السلاح الكيمياوي إلى إزالة كل العقبات دون استثناء أمام المحققين من أجل دخول دوما المنكوبة بالقنابل والغاز والترحيل.

وقال ماتيس: "نحن على دراية تامة بالتأخير الذي فرضه نظام الأسد على ذلك الوفد، لكننا أيضًا مدركون تمامًا للكيفية التي عملوا بها في الماضي وأخفوا ما فعلوه باستخدام الأسلحة الكيمياوية.. بعبارة أخرى يستغلون التأجيل، بعد ضربة مثل تلك، لمحاولة إخفاء الأدلة قبل دخول فريق التحقيق، لذلك من المؤسف أنهم تأخروا".

وقد تأجلت مهمة دخول فريق مفتشي الأسلحة الكيمياوية إلى دوما بعد إطلاق نار تعرض له فريق الاستطلاع الأمني التابع للأمم المتحدة.

وتثير عرقلة وصول الفريق مخاوف دولية من محو أدلة في موقع الهجوم الكيمياوي.

وفي غضون ذلك كشفت منظمة الخوذ البيضاء السورية للإغاثة أنها حددت للمفتشين الدوليين أماكن دفن ضحايا الهجوم.

وتتضمن مهمة فريق المفتشين جمع عينات من موقع الهجوم، وربما تشريح جثث ومقابلة ضحايا وشهود.

ومنذ 2013 وثقت اللجنة الدولية المستقلة للتحقيق أكثر من 30 هجومًا كيمياويا في سوريا منها 25 على الأقل نفذها النظام.

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام