الأربعاء 06/03/1440 - الموافق 14/11/2018 آخر تحديث الساعة 10:26 م مكة المكرمة 08:26 م جرينتش  
صحف
إصابة عشرات الفلسطينيين في غزة

اليمن.. تأمين الخط الدولي بين صعدة والجوف

1439/08/28 الموافق 14/05/2018 - الساعة 12:25 م
|


تنوعت عناوين الصحف العربية الصادرة صباح اليوم الاثنين، 28 شعبان 1439هـ، الموافق 14 مايو 2018م.

 

المملكة.. القصاص من جانٍ قتل مواطناً بخميس مشيط

ففي المملكة، أصدرت وزارة الداخلية اليوم بياناً بشأن تنفيذ حكم القتل قصاصاً بأحد الجناة قتل مواطناً بأخذه إلى منطقة صحراوية وتركه بها متعمداً دون إسعافه في محافظة خميس مشيط بمنطقة عسير.

وجاء في البيان "أقدم / هادي بن حسن بن هادي المشيخي ـ سعودي الجنسية - على قتل / أحمد بن زيد بن فواز أبو طالب - سعودي الجنسية -، وذلك بأخذ المجني عليه إلى منطقة صحراوية وتركه بها متعمداً دون إسعافه والإبلاغ عنه وتكتمه على مكان تواجده مما أدى لوفاته، وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته وبإحالته إلى المحكمة الجزائية صدر بحقه صك يقضي بثبوت ما نسب إليه والحكم عليه بالقتل قصاصاً، وأيد الحكم من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا، وصدر أمر ملكي بإنفاذ ما تقرر شرعاً، وأيد من مرجعه بحق الجاني المذكور، وتم تنفيذ حكم القتل قصاصاً بالجاني اليوم الاثنين في محافظة خميس مشيط بمنطقة عسير".

 

اليمن.. تأمين الخط الدولي بين صعدة والجوف

وفي اليمن، أكد قائد محور صعدة استكمال قوات الجيش الوطني، عملية تأمين الخط الدولي الرابط بين محافظتي صعدة و الجوف، بعد تصفية مجموعات من ميليشيات الحوثي بالمنطقة.

وقال المسؤول العسكري في تصريحات خاصة لقناة "العربية" الإخبارية أمس الأحد، إن الخط الدولي الرابط بين سوق البقع في محافظة صعدة ومنطقة اليتمة التابعة لمحافظة الجوف بات مؤمنا، وذلك بعد أن سيطرت قوات الجيش الوطني عليه كليا، لافتا إلى أن منطقتى "بير السلامى ومحطة التام" الواقعتين على الخط الدولي تم تطهيرهما من الميليشيات.

 

وثمن قائد محور صعدة التضحيات التي يقدمها منتسبو الجيش الوطني بمختلف الجبهات بالمحافظة، وما حققوه من انتصارات ميدانية ، مؤكدا في الوقت ذاته اقتراب قوات الشرعية من مخابئ زعيم الميليشيات الحوثية عبدالملك الحوثي.

 

فلسطين.. إصابة 28 فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال في غزة

وفي فلسطين، أكد الهلال الأحمر الفلسطيني، إصابة 28 مواطنا فلسطينيا برصاص قوات الاحتلال الإسرائيلي في غزة، موضحا أن 22 فلسطينيا أصيبوا بالرصاص الحي وإصابة 6 آخرين بشظايا.

 وكانت أطلقت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة، اسم "مليونية العودة" على تظاهرة، الاثنين، التي تجرى تزامنا مع حفل تدشين مبنى السفارة الأمريكية في القدس، فيما يشل إضراب عام في قطاع غزة، بدعوة من الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة، حيث أغلقت المحال التجارية أبوابها.

وأفاد شهود عيان، أن عددا من المتظاهرين قاموا في ساعة مبكرة بسحب جزء من الأسلاك الشائكة اللولبية التي يضعها الجيش الإسرائيلي على بعد أمتار من السياج الفاصل شرق مخيم البريج وسط القطاع، فيما أكد مصدر أمنى أن "8 جرافات عسكرية إسرائيلية بإسناد من دبابات توغلت بشكل محدود داخل السياج الحدودي شرق جباليا وشرعت بتجريف السواتر الرملية" التي أقامها الفلسطينيون في الأيام الماضية لحمايتهم من نيران الجيش.

 

سوريا.. تدمير مقر لوجستي لتنظيم داعش

وفي سوريا، تمكنت مقاتلات عراقيةن من تدمير مقرا لوجستيا لتنظيم داعش الإرهابي داخل الأراضي السورية، وذلك وفق ما قالت مصادر إعلامية.

وكان قد أعلن الجيش العراقي، في وقت سابق، ضبطه مخزن عثر بداخله على صواريخ ومتفجرات في قضاء بيجى بمحافظة صلاح الدين.

 

تونس.. العليا للانتخابات تتلقى 19 طعنا على نتيجة الانتخابات

وفي تونس، قال رياض بوحوشى عضو الهيئة العليا المستقلة للانتخابات التونسية، أن الهيئة تلقت حتى، الأحد، 19 طعنا فيما يتعلق بالانتخابات البلدية.

وأضاف بوحوشى، في تصريح، أنه تم تلقى 10 طعون في اليوم الأول، و8 في الثاني، وواحد اليوم.

وأكد المتحدث، أنه خلال الأسبوع المقبل سيجتمع مجلس الهيئة ليقرر موعد تنظيم الانتخابات البلدية الجزئية في بلدية المظيلة عن دائرة قفصة الانتخابية.

 

العراق.. أنصار الصدر يحتفلون بالتقدم في نتائج الانتخابات

وفي العراق، تقدمت قائمتين على رأس نتائج الانتخابات التشريعية في العراق،على لائحة رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي المدعوم من المجتمع الدولي.

هاتان القائمتان، الأولى بقيادة الزعيم الشيعي مقتدى الصدر والشيوعيين والثانية التي تضم فصائل الحشد المقرب من إيران، تبنّتا في الماضي خطابا معاديا لواشنطن، رغم قتالهما إلى جانب القوات الأمريكية ضد تنظيم داعش.

وحل تحالف "سائرون" الذي يجمع الصدر والحزب الشيوعي على أساس مكافحة الفساد، في المرتبة الأولى في ست محافظات من أصل 18، وثانيا في أربع أخرى.

وتجمع أنصارهم الذين يتظاهرون أسبوعيا ضد الفساد منذ العام 2015، حاملين صور الصدر ومطلقين الألعاب النارية في وسط بغداد للاحتفال "بالنصر على الفاسدين" و "المرحلة الجديدة للشعب العراقي"، بحسب ما قال زيد الزاملى (33 عاما) لوكالة فرانس برس.

 

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

مقالات أخري للكاتب
التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام