الأربعاء 06/03/1440 - الموافق 14/11/2018 آخر تحديث الساعة 11:11 م مكة المكرمة 09:11 م جرينتش  
تقارير

موجة تهجير واسعة ينفذها الاحتلال في القدس

1439/10/17 الموافق 01/07/2018 - الساعة 10:16 ص
|


تشهد مدينة القدس المحتلة عمليات تهجير واسعة من قبل الاحتلال ، وذلك بهدف تفريغ المدينة المقدسة من سكانها الفلسطينييين، وتنفيذ المخططات الهافة لاحكام السيطرة على المدينة المقدسة وصولاً لتنفيذ مخطط القدس الكبرى، والذي يهدف للسيطرة الصهيونية الشاملة على القدس،  وكان آخر تلك المخططات الخطيرة هو تهجير منطقة الخان الأحمر بالقدس عن منازلهم وذلك بهدف الاستيلاء عليها ومن ثم بناء وحدات استيطانية جديدة .

تهجير نحو 370 ألف فلسطيني

فقد طالبت السلطة الفلسطينية المجتمع الدولي  بالتحرك لمنع كيان الاحتلال من هدم وترحيل تجمعات فلسطينية شرق القدس المحتلة .

وقال رئيس هيئة مقاومة الجدار والاستيطان وليد عساف في تصريحات صحفية، إن "المعركة في تجمع الخان الأحمر تدخل مرحلة جديدة وأكثر خطورة فالاحتلال يعمل منذ سبعين عاماً على تهجير التجمع من أرضه".

وأضاف عساف، أن "الاحتلال هدم على مدار العامين الماضيين 2000 منزل في المناطق المصنفة (ج)، وتم إعادة بنائها بالكامل"، مشيراً الى أن ما يحدث في التجمع مسألة مختلفة كونها تتمثل في تهجير وترحيل الفلسطينيين مرة أخرى بعد تهجيرهم خلال نكبة عام 1948 ونكسة عام 1967.

وأوضح أن "الاحتلال يريد تهجير ما يزيد على 370 ألف فلسطيني في 255 تجمعاً فلسطينياً في المناطق (ج) التي تشكل ما نسبته 60 في المائة من مساحة الضفة الغربية .

تزييف تاريخ وحضارة القدس

وعلى صعيد تزييف تاريخ وحضارة مدينة القدس العربية الإسلامية، تستعد بلدية الاحتلال في المدينة المقدسة، لإقامة مهرجان "الأنوار" التهويدي،  خلال الأيام القادمة،  وذلك ضمن مخططات الاحتلال لطمس المعالم العربية للمدينة المقدسة، وإظهارها للزوار الأجانب أنها مدينة يهودية .

وستقيم بلدية الاحتلال في القدس المهرجان على أسوار البلدة القديمة في المدينة المقدسة ، وذلك لترسيخ الطابع اليهودي للمدينة المقدسة أمام الزوار الأجانب في محاولة يائسة لتزوير تاريخ وحضارة المدينة المقدسة ، وتغير طابعها العربي والإسلامي، وذلك مع مرور 51 عاماً على احتلالها  .

وكانت بلدية وحكومة الكيان قد صادقوا مؤخراً على بناء 900 وحدة استيطانية،  تضاف لمئات الوحدات الاستيطانية التي تواصل حكومة الكيان تشيدها على الأرض الفلسطينية وصولاً لمخطط 2020 والذي يهدف لابتلاع كل أراضي مدينة القدس، وتحويلها لمدينة يهودية بحتة، وضم كل الكتل الاستيطانية التي تقع في محيطها  وصولاً لمخطط خطير لطالما حلم به الكيان وهو مخطط " القدس الكبرى " الذي تم رصد مليارات الدولارات لتنفيذه .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام