الثلاثاء 05/03/1440 - الموافق 13/11/2018 آخر تحديث الساعة 05:23 ص مكة المكرمة 03:23 ص جرينتش  
تقارير
التهدئة مع الاحتلال قد تتبلور قريباً

الفلسطينيون يلوحون بإلغاء كافة الاتفاقيات مع الاحتلال

1440/02/15 الموافق 24/10/2018 - الساعة 11:26 ص
|


في تطور وصف بالمهم اعلن الرئيس الفلسطيني  محمود عباس، إن المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية  سيناقش كل القضايا المحلية والتنظيمية والقضايا السياسية، وأهمها الموقف الأميركي من القضية الفلسطينية، ونقض إسرائيل للاتفاقيات.

وقال الرئيس عباس  "بما أن الأمريكان والإسرائيليين قد نقضوا هذه القرارات فسنكون في حل منها جميعها".

وتابع الرئيس موضحا " القرارات التي اتخذت في الادارة الامركية ضدنا مخالفة للاتفاق بيننا وبينهم وسنضع ذلك امام المركزي ليقول كلمته في ذلك ومضطرون للالتزام بها. اما اسرائيل ايضا هناك اتفاقيات موقعة بيننا وبينهم وهي نقضت كافة الاتفاقات وما دام هؤلاء قد نقضوا الاتفاقيات فنحن سنكون في حل منها".

وتأتي تصريحات الرئيس عباس قبيل اجتماع سيعقد اليوم للقيادة الفلسطينية قبيل اجتماع المجلس المركزي لمنظمة التحرير الفلسطينية والذي سيتخذ سلسة من القرارات المهمة .

لكن رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون قال  إنه يقع على عاتق المجلس المركزي في دورته المقبلة اتخاذ ما يلزم من قرارات مدروسة تعالج الحالة الفلسطينية داخليا، وتصدّ الموجات المتتالية من الضغوط، وتجنب اتخاذ قرارات متسرعة لا يمكن لها سوى إضافة مزيد من التعقيد والاستعصاء، وسنضطر لاحقاً للتراجع عنها.

اتصالات التهدئة متواصلة

على صعيد آخر تواصل القاهرة اتصالاتها  بين الفصائل الفلسطينية والاحتلال لبلورة اتفاق تهدئة شامل في قطاع غزة يقود لرفع الحصار عن القطاع.

وقد انهى الوفد الأمني المصري سلسة من اللقاءات مع الفصائل الفلسطينية قبيل وصول رئيس جهاز المخابرات المصرية اللواء عباس كامل لعقد اجتماعات مع المسئولين الفلسطينيين والإسرائيليين لنوع التوتر على حدود غزة .

وقد وصف مراقبون جولة الوفد الأمني المصري بالناجحة بعد أن بدأ الاحتلال بالفتح التدريجي للمعابر  .

أضف تعليق
الإسم:  
البريد الإلكتروني:  
الدولة:  

أرسل الخبر
الإسم:  
بريد المرسل:  
بريد المرسل إليه:  
مواضيع ذات صلة
    لا توجد مواضيع ذات صلة

التعليقات
لا توجد تعليقات
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة رسالة الإسلام